بحبك يا مصر - فريق قياس الجودة - إدارة حدائق القبة التعليمية

ًسعداء بزيارتكم ويسرنا نقدكم ومقترحاتكم...

منتديات فريق قياس الجودة - إدارة حدائق القبة التعليمية Q. M. Team H. K. A. Fora


    طرائف حياتية

    شاطر

    ????? ??
    زائر

    طرائف حياتية

    مُساهمة  ????? ?? في الثلاثاء أكتوبر 19, 2010 7:29 pm

    طرائف حياتية
    من الغرائب التي روتها حفيدته إقبال العلايلي " بولا " إلي الكاتب كامل زهيري ونشرها بجريدة "الجمهورية" انه كان لا يدخل حمامه في الصباح الإ إذا دلقوا زجاجتين كاملتين من العطر الفرنسي علي البلاط.

    ومن طريف ما يروي ابنه حسين عنه أنه عقب خلع السلطان عبد الحميد باعوا محتويات قصره في مزاد علني واشتري

    كتاب أصدره ابنه مؤخرا
    شوقي من المزاد كلبين وقطة ارستقراطية اسمها "زنبل" لا تنام الإ علي رجل زوجته ولا تأكل سوي صدور الفراخ وعندما ذهب شوقي للمنفي تركها أمانة عند أحد خدمه وأوصاه بشراء دجاجة لها يوميا ورتب له مالا لذلك وعلم في المنفي بوفاتها عقب سفره بشهرين ، وبحث في الأمر وعرف أن الخادم يأكل الدجاجة ويلقي لها بالعظم فأضربت عن الطعام حتي ماتت".

    وعن صفاته يقول حسين: "كان والدي لا يحب التقيد بنظام أو مواعيد تراه يعود للمنزل ويخلع ملابسه ويرميها .. لا يحب العمل والالتزام .. يسهر حتي الثالثة او الرابعة فجرا ولا يصحو قبل العاشرة ويحب مصاحبة رؤساء تحرير الصحف ليكتبوا أخباره وينشروا قصائده في الصفحات الأولي .. ويحب أيضا مصادقة الفنانين".

    ويروي أحمد محفوظ أفندي للكاتب ياسر قطامش عن الجوانب الخفية في حياة شوقي قائلا: "متواضع يحترم الكبير والصغير لكنه ملول سريع التقلب ، حاد المزاج بسبب إصابته بتصلب الشرايين وذات يوم قابله شاعر ثقيل وأصر أن يسمعه قصيدة من تأليفه ، ملوله وسخيفة وبايخة .. واضطر شوقي أمام إلحاحه أن يستمع إليه حتي انتهي منها وسأله رأيه وانفجر شوقي قائلا " وحشة وحشة قوي .. يا ناس ارحموني هو مافيش حد بيشعر غيري في البلد" كما انه موسوس يخاف من الأمراض وخصوصا مرض السرطان ولديه أدوية كثيرة يتناولها بسبب أو بدون سبب ويتشائم من صوت الغربان والبوم أو أي شخص منحوس أو أي خبر سىء .. وفي مجالسه الخاصة يميل إلي المرح وله أصدقاء ظرفاء مثل محمد البابلي والدكتور محجوب ثابت وعبد العزيز البشري وله مداعبات شعرية كثيرة مع الدكتور محجوب وبعض أصدقاءه وأقاربه ومنهم ابن خالته الذي كان يتميز بأنف طويل وقال له شوقي مداعبا عقب عودته من الحج:

    لك أنف يا ابن خالتي .. تعبت منه الأنوف

    أنت بالبيت تصلي .. وهو بالركن يطوف

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت فبراير 25, 2017 3:11 am